أفضل حبوب اكتئاب للحامل

أفضل حبوب إكتئاب للحامل، تلجأ الكثير من السيدات الحوامل خلال الفترة العصبية التي تعانى بها السيدات من مشكلات نفسية مزاجية تكون بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث بالجسم، وبهذا المقال عبر موقع الخليج برس على أفضل حبوب اكتئاب للحامل.

أفضل حبوب اكتئاب للحامل

الكثير من السيدات خلال فترة الحمل يعانون ضغط نفسي وضيق بسبب الأفكار التي تخطر ببالهم، وبسبب الخوف من المستقبل، لهذا تلجأ الكثير من السيدات بالعادة بهذه الحالة للعديد من الأدوية والعقاقير التي تحسن مزاجها، والأمر هذا غير صائب بحالة حدث من غير استشارة طبية قبل أستعمال الدواء، ولكن بحال الدكتور يسمح بتناول هذه العقاقير فيحدد المناسب لك:

مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الإنتقائية SSRI

من أفضل وأشهر حبوب اكتئاب للحامل، لأنه يعمل على إيقاف عملية امتصاص السيروتونين وهو من الهرمونات المهمة المتحكمة بالحالة المزاجية، والذي يتأثر خلال فترة الحمل، ومن أمثلة هذا النوع من الأدوية ما يأتي:

  • الفلوكستين أو البروزاك.
  • السيتالوبرام أو السيليكا.
  • السرترالين أو الزولوفت.

وغيرها من الأدوية التي قد يصفها الدكتور وفق حالة السيدة.

مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين والنوريبينيفرين SNRI

من الأدوية الفعالة أيضا بالتخلص من الاكتئاب الذي قد يصيب السيدات في الحمل، ومن الممكن أن يصف الدكتور منها ما يأتي:

  • الفينلافاكسين أو الإفيكسورإكس آر.
  • الدولوكستين أو الكيمبالتا.

البوبروبيون أو الويلبوترين

بالرغم من أنه ليس بمقدمة الأدوية التي تستعمل لأجل علاج الاكتئاب المصاحب الذي فترات الحمل، إلا أنه الحل الأمثل الذي نستطيع الاستعانة في حالة عدم استجابة النساء المرضى للأدوية الأخرى.

مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

بالرغم من أنه ليس من أحسن حبوب اكتئاب للحامل وليس الخيار الأول، إلا أنه نستطيع الاستعانة فيه كخيار بديل بحالة لم تستجب المريضة للأدوية الأخرى، ومن أمثلتها ما يأتي:

  • أميتريبتيلين.
  • النورتريبتيلين أو الباميلور.

التربتزول والتفرانيل

هذه الأدوية تتميز في أنها فعالة من أجل علاج الاكتئاب الذي قد يصاحب الحوامل، فضلاً إلى أنه لم يلاحظ عليها أي تأثير يسبب تشوهات للأجنة.

بابروبين

كذلك يعد من الأدوية التي تأتي كخيار بديل بحالة لم تستجب السيدة الحامل للعلاجات الأخرى، وتوصلت بعض الدراسات إلا أن استعماله يمكن أن يسبب الإجهاض التلقائي أو عيوب بالقلب.

ما هي أعراض اكتئاب الحمل

بما يلي سنتعرف على أعراض اكتئاب الحمل، أذ لا تختلف الأعراض التي قد تصاحب الحمل عن الأعراض العامة للاكتئاب، وهذه الأعراض ما يأتي:

  • القلق على الجنين.
  • فقدان الاستمتاع في الأنشطة المختلفة التي تسبب متعة بالسابق.
  • قلة احترام الذات، والشعور بعدم استحقاق الأمومة.
  • فقدان الوزن الناتج عن فقدان الشهية.
  • اللجوء للتدخين أو الكحوليات.
  • عدم الشعور بالأمان.
  • الإحساس بالحزن واليأس.
  • التفكير بالانتحار.
  • اضطرابات بالنوم.
  • صعوبة بالتركيز.

هل مضادات الاكتئاب خيار متاح أثناء فترة الحمل

يعد من الأسئلة المهمة التي لابد الإجابة عنها من أجل توعية كل سيدة حامل، وبما تتلخص الإجابة ببعض النقاط التالية، وهي:

  • إن استعمال هذه الأدوية يكون بقرار الدكتور بالمقام الأول ويحدده بناءً على الموازنة بين المخاطر والفوائد العائدة على الأم والجنين.
  • أن الخطر الأكبر الذي يحاول الدكتور تحاشيه هو التعرض لتشوهات الأجنة التي تنتج عن هذا النوع من العقاقير، فضلاً لبعض المشكلات الأخرى التي قد تتعرض لها الأم والجنين.
  • من الطبيعي أن يلجأ الدكتور لوصف دواء واحد فحسب وبأقل جرعة ممكنة أثناء أول ثلاثة أشهر من الحمل، وهذا لمحاولة لتحاشي التعرض للأضرار على الجنين والأم.

لماذا يعد العلاج من الاكتئاب خلال الحمل أمرًا هامًا

يعتبر من الأسئلة المهمة التي سنجيب عنها خلال حديثنا عن افضل حبوب اكتئاب للحامل، وإجابة هذا تكون أن الأهمية تعود إلا أن عدم علاج الاكتئاب ستؤدي لزيادة حدته، وهذا ما سوف يؤدي بدوره لمضاعفات أخرى تتمثل بانخفاض وزن المولود والولادة المبكرة، علاوة لخطر نفسي اجتماعي وهو صعوبة تفاعل الأم مع طفلها والارتباط فيه.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا “أفضل حبوب إكتئاب للحامل”، حيث تعرفنا على أفضل حبوب إكتئاب للحامل، ومن هذه الحبوب مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الإنتقائية SSRI، ومثبطات إعادة امتصاص السيروتونين والنوريبينيفرين SNRI، كما تعرفنا على أعراض اكتئاب الحمل، وأيضا على هل مضادات الاكتئاب خيار متاح أثناء فترة الحمل، في النهاية نأمل أن يكون مقالنا قد نال أعجابكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى